Tuesday, November 7, 2017

The satisfaction of being genuine and true is deeper and more valuable than any whimsical elation caused by a gain that's brought about by pretension and deceit.

Tuesday, August 8, 2017

"...Most men have bound their eyes with one or another handkerchief, and attached themselves to some one of these communities of opinion. This conformity makes them not false in a few particulars, authors of a few lies, but false in all particulars. Their every truth is not quite true. Their two is not the real two, their four is not the the real four..."
Ralph Waldo Emerson, Self-reliance
-on the different ideological schools of thought 

Sunday, December 25, 2016

We shall live in the sacred heavens of our souls. Trusting it's power and complete ability in bringing into this world something real, something intelligent and beautiful. It's ability to do anything and everything anywhere and everywhere...

Thursday, May 12, 2016

وفي كونك لا تدري, كلّ الدراية. وفي كونك لا تعلم, كلّ العلم. ومن يعلم أن علمَه جدارٌ لا نافذة, فقد ذاقَ شيئاً من المعرفة. ومن يعلم أن الطهارة تكمن في العريّ فقد رأى شيئاً ممّا لا يُرى. 

Friday, December 27, 2013

Enlightenment is not about following some imaginative supreme plan, but rather avoiding being hung up on any unfavorable circumstances that life presents. 

Friday, November 15, 2013

النهاية

أن تعتقد يا سيدي ان النهاية ستكون بسيناريو كوني كاصطدام كوكبٍ باخر او جسم فضائي تائه بجسم اخر او انفجارٍ شمسي وما إلى ذلك ممّا يبدو أن صنّاع الأفلام في هوليوود يعشقون لأمر يدعو إلى التأمل. وكأن الجنس البشري لا يملك في هذه اللحظة ما يدمره ذاتياً دون الحاجة لأي مؤثر خارجي، فأيهما أقرب وأكثر احتمالاً... هل ما زال خافياً على أحدٍ أن الإنسانية قد أخذت منحى خاطئاً شديد الانحراف عن ما ينبغي عليه أن تكون؟! و لا بأس يا سيّدي في ذلك فهذا لا يعني بأي شكلٍ من الأشكال أن تقع على عاتقك أو على عاتقي مسؤولية تغيير هذه الحقيقة أو محاولة درئها وتجنبها فقد يكون ذلك بمثابة إشعال فتيل تلك النهاية الوخيمة. أن تفعل ولا تفعل، وأن تكون دون أن تكون هو شيء يجب عليك النظر فيه، لعلّه يريحك ويريحنا جميعاً...

Sunday, January 13, 2013

كُن فيكُون

مارأيكَ إذا قلتُ لكَ وأنتَ جالسٌ في وحدتك وظُلمتك تطلبُ الخلاصَ من عبء الحياةِ وعذابِها الّذي أثقلَ كاهلَك أنّ السّائل والمسؤولَ يا سيّدي واحد! بكلِّ ما للوحدةِ من معنى. كيانٌ واحدٌ هو جوهرُ كلّ شيء, وناظمُ كلّ شيء. ومن هذه الحقيقةِ, لن يتأخّر اكتشافُك أنّ دُعاءَك خطأُ الصيغةِ وخطأُ الكيفيّةِ وخطأُ الأداء! فليكُن ما تُريد, وليحدُث ما تَختار, كفّ عن الطلب والاستجداء, بل اختر وقرر. لأنّك عندما تطلبُ فأنت جاهلٌ بحقيقة كينونَتك وما تعلّمتَ بعدُ تلكَ اللغة الّتي يفهمُها الوجُود والّتي لا تمتّ للكلماتِ والحروفِ بِصلَة... 

Friday, January 4, 2013

كذلك نريد


نريد أن نحيا ببساطة, وأن نعمل بشغف, وأن نزرع بذور الحب أينما حللنا... وإن لم تريدوا لنا ذلك, فسنلقي عليكم كمّاً هائلاً من الحبّ حتّى تفعلوا, لأنها اللغة الوحيدةُ التي نفهمهُا, ولأننا نقدّس أنفسنا ونعشقها كثيرا ولا نرضى أن نعكّر صفوها بأن نكرهكم أو أن نحقد عليكم.
 لقد ملّلنا الخوف وسئمناه, أيّ خيرٍ هذا يأتي من خوف وجزع؟ أيّ نورٍ هذا في غياهب ظلمات القهر والحقد؟ فلينظر كلّ واحد منّا إلى قلبه وليستفتهِ في ما يشاء, لأنّه وحده لا يكذب, ووحده لا يخاف, ووحده لا يكره... ووحده لا يُخدع! "سامحهم فهُم لا يعلمون ماذا يفعلون." ليس لأن المسيح قال ذلك فحسب. "اللهم اغفر لقومي فإنهم لا يعلمون." وليس لأن محمّداً قالها كذلك. بل لأنها حقيقة أزليّة راسخة في تكوين هذه الروح التي نستقي منها الحياة.

We aspire to live in simplicity, to work with passion, and to plant the seed of love everywhere we go. And if you don't want that for us, we will cast upon you all the love of the world until you do. Because it's the only language that we understand. And because we value and cherish our soul way too much to let it be withered and burdened by even the least bit of hate or despair.
We no longer accept fear or believe in it. What good is ever going to come from fear? What light is there in the darkness of hate and oppression? 
Let every one of us look deep into his heart, and take it's opinion in every matter. Because it alone doesn't lie, and it alone doesn't fear or hate, and it lone can not be fooled.
"Forgive them for they know not what they do." not only because the Christ has said so. "Oh God please forgive my people because they do not know." Not only because Mohammad has also said so. But because it's an eternal truth that's built in the core structure of that soul that we see life through its eyes.

Tuesday, January 1, 2013

"Be a light unto the darkness and curse the darkness not, and forget not who you are in that moment of your encirclement by that which you are not." -Neale Donald Walsch

كن نوراً في غياهب الظلمات, ولا تلعن سوادها. لا تنس حقيقة ذاتك في تلك اللحظة الّتي يحيط فيها بك زيف ما سواها.

Thursday, December 27, 2012

Blessed by the divine is the fearless self expressive man. To him all heads turn and all creatures bow. When his soul is presented to the world by means of his actions and words, "It makes our knees bend!" Said the great Ralph Emerson...

Monday, December 17, 2012

Trust


Different times these are, different rules, different risks and different decisions that we need to make. Today, we constantly find our lives in the hands of people we don't know, a pilot, a bus driver, an air traffic controller,  politicians, gunmen and doctors. 
Life today requires a great deal of trust and faith, but at the same time, humanity today is at a state of disconnection from the oneness that's at work. It's a perplexing situation, a situation where you must trust without proper ground for the least bit of it...  what to do? I'll leave that to you to figure out. 

Thursday, December 13, 2012

Freedom is fearlessness. Is not kneeling to the expectations and the path that's taken by the vast majority. Freedom is self expression at it's fullest. Is building, achieving and making a difference. Freedom is fulfilling the role that you were brought up to play. Freedom is getting angry where you're expected to be quit and concur. Freedom is defying when you're expected to obey.
Freedom is realizing who you are and fearlessly letting it enlighten the world.

Sunday, December 9, 2012

في الشّأن العام

من المنطلق الذي يسيطر على فكري وتقتنعُ به كلُّ ذرّةٍ من تكويني, كليّةُ الانسان و استقلاله في القرار والقول والفعل والدّور, أمورٌ ثابتة لا يجوز فيها المساومةُ أو العبث, لأن عملية استكشافِ كلّ واحدٍ منّا ذاته ضرورةٌ وقدرٌ لا رفاهيةً أو فرض كفايةٍ يكفي استيفاؤه من قبل البعض, بل فرضَ عينٍ وواجبٌ مقدّس منزلٌ يظلم من يهملهُ ذاتَه والحياةَ ظلماً كبيراً لا حدود له. أقولُ, إن كان تعاطي الشأنِ العامّ يا سيّدي يعمي عن حقيقة ما ذكرتُ فاعتزالهُ أشرفُ وأطهرُ وأكثرُ إخلاصاً للمجموعِ وللحياة من خوض غماره والانجرار به إلى مستنقع الـ (أنا) وأوهامها. من عملَ خيراً فلنفسه! لن تنقذَ الناس من بحر الوهم إن لم تكن راكباً على متنِ مركبِ الحقيقة...

Thursday, November 15, 2012

An Opportunity Not an Obstacle


It seems as if it all comes down to accepting no obstacle in the way of our full engagement and expression of ourselves and what we have to offer. As if whatever we consider to be a problem or an issue that presents itself in our lives is engineered in a way that opens up a new path or a new way of experiencing the life that we live; providing of course that we play along and see it as an opportunity rather than an obstacle or a limitation that defines us and prevents us from being the full extent of who we really are...
يبدو أنّ الأمرَ كلّه ينتهي إلى محورٍ أساسيّ واحد وفكرة لابدّ من استحضارها وفهمها عند بروز مشكلةٍ أو أمرٍ قد نعدّه قيداً لنا أو حاجزاً يمنعنا من التعبير الكامل عن انفسنا. كلّ مشكلةٍ أو عثرةٍ على الطريق لا يجب أن نراها إلّا كحدثٍ مدبّر ومعدّ لنا يفتح أمامنا ابواباً وسبلاً ما كانت لتُفتحَ لولا هذه الواقعة, شرطَ أن نسلّم بحدثيتها ونرضى بها كمركبٍ جديدٍ يتيح لنا اكتشاف عمق اخر من أنفسنا لا  كحاجزٍ أو قيدٍ يضعنا في حالةٍ عطالةٍ أوشتات...

Friday, November 9, 2012

حقيقةٌ لا وهم

 لماذا هذا الفارق الكبيرُ بين حقيقة كينونتنا ومشاعرنا وماهيّتنا وموقفنا, وبين مانحاول بيعه للاخر على أنه نحنُ بصيغة منقّحةٍ مزيدةٍ وهميّةٍ صُغناها لنيل القبول؟ أتحدّث إليك الان من عتبةِ أدنى درجات ما ينبغي أن نكون عليه أنا وأنت. لن نستطيع أن نعبّر أو أن نعطيَ الحياة والوطنَ ما يحتاجانه وما يتوسّلان إلينا كي نقدّمه ما لم يخرج ذلك من صميم وجداني ووجدانك ومن أعمق طبقات روحي وروحك ومن صلب ذاتي وذاتك.
 لا يمكن أبدا أن يكون الإنسان جيّداً في شيء يفعله عبر تظاهره بأنه جيّد فيه... لا ينجح أحدنا في عمله وشغله إلّا عبر اخراج الجود والابداع والنبوغ الإلهيّ المزروع أصلاً  في صميم كينونته منذُ حكَم الله بضرورةِ ولادته إلى هذا العالم.. عبر لسانه أو ساعده أوقلبه, وهو يفكّر بغيره وبما سواه وكيف يمكن أن يزيد الكونَ والنّاسَ جمالاً وحبّاً ورضى لا كيف يوهمُهم بأنّه جميلٌ محبٌ راضٍ...
فلنسقط القناع ولنعمل, لأننا لن ننجو بقناعنا الّذي نضعه فوق اعيننا وجبهاتنا, بل بما قدّمناه وبما صنعته أيدينا وبغيرنا الذي علّمه عطاؤنا اللا متناهي أنّ بداخله عطاءً مثله لابدّ أن يستحضره من أعماقه إلى مائدة هذا الوجود...